الفقيه بنصالح.كومعنيوم24

التحق المحامي البريطاني، رودني ديكسون، بهيئة دفاع الصحافي توفيق بوعشرين، مدير نشر “أخبار اليوم” و”اليوم 24″، إلى جانب محاميين اثنين كبار من فرنسا.

ويعرف على المحامي البريطاني، أنه يدافع في ملفات كبرى عن الحكومات والقادة السياسيين والقادة العسكريين والمنظمات الدولية والشركات والمنظمات غير الحكومية والضحايا.

المحامي ديكسون، متخصص في القانون الدولي العام والقانون الجنائي الدولي أمام جميع المحاكم الدولية والإقليمية والوطنية.

وقد تمكن رودني ديكسون من المرافعة في القضايا المتعلقة بالعلاقات الخارجية، والعسكرية، والإرهاب، والاستفسارات العامة، وتسليم المجرمين، والمساعدة المتبادلة، والتعليم، والصحة والسلامة.

العمل الدولي لرودني ديكسون يشمل جميع المحاكم الجنائية الدولية للمحاكمة والاستئناف ومراجعة الإجراءات.

وسبق أن ترافع في عدد من القضايا المعروضة على المحكمة الجنائية الدولية (ICC)، بما في ذلك نيابته عن حكومة المملكة المتحدة في الفحص التمهيدي بشأن العراق، وحكومة كينيا في كينيا، وحكومة جزر القمر في قضية أسطول غزة ؛ وأيضاً ناب عن عبد الله السنوسي في الوضع الليبي. وفي حالة السودان في القضية المتعلقة بالرئيس البشير من السودان وباسم ضحايا دارفور في قضية ضد قادة المتمردين.

وقد نصح رودني وألقى محاضرات في مجالات الرشوة والفساد وغسل الأموال والجريمة السيبرانية، مع التركيز بشكل خاص على الجوانب عبر الحدود والتعاون بين الدول.

هذا ويذكر أن هيأة دفاع بوعشرين تتكون من محامين مغاربة كبار، ضمنهم النقيب محمد زيان، والنقيب عبد اللطيف بوعشرين، والنقيب محمد الاسكرمي، والنقيب محمد أوهمو، وَعَبَد الصمد الإدريسي، ومولاي الحسن العلاوي، وسعد السهلي، وتوفيق مساعف، وعدد آخر من المحامين.